الرئيسية  ::  إتصل بنا
 بطولة مصر الثالثة لمنتخبات مدارس التربية الفكرية لكرة القدم  | 

أنشئت جمعية الأسرة المتآلفة لرعاية المعاقين ذهنيا عام 1994 حيث تم إختيار الدكتور المهندس إسماعيل عثمان رئيسا لمجلس ادارة جمعية الاسرة المتآلفة والسيدة ماجدة موسي رئيسا تنفيذيا . أدخلت الجمعية التدريب الرياضي والألعاب والمسابقات الرياضية للمعاقين ذهنيا في مختلف الرياضات وبهذا منحت جمعية الأسرة المتآلفة هؤلاء المعاقين الحق في ممارسة حياه طبيعية وتنمية المهارات الحركية والجسمية والعقلية كما ادخلت علي قلوبهم السرور من خلال الإحساس بالفوز في البطولات الرياضية وإكتساب الثقة بالنفس واثبات الذات من خلال الاحتكاك بالمجتمع . وقد حصلت الجمعية علي حق ادارة برنامج الاولمبياد الخاص داخل جمهورية مصر العربية منذ عام 1994 وحتي عام 2011 حيث أقامت العديد من الأنشطة سواء علي المستوي المحلي او الدولة وقامت الجمعية بعقد العديد من الدورات التثقيفية والإجتماعية لأسر اللاعبين وقد قامت بجذب المتطوعين من كافة الهيئات مثل الجامعات والمدارس والمؤسسات المختلفة وعقدت لهم الدورات التدريبية التي تعرفهم بذوي الإحتياجات الخاصة وكيفية التعامل معهم ومساعدتهم ومعاونتهم في مختلف الأنشطة سواء الرياضية أو الاجتماعية .كما قامت الجمعية بعقد دورات تدريبية للمتعاملين مع ذوي الاحتياجات الخاصة في كافة الهيئات "مدارس ، جمعيات ، مؤسسات و في مجال التدريب المهني تمهيداً لتعليم الأبناء مهنة وحرفة يتعايشون منها ويستفيد بقدراتهم المجتمع وهى خدمة اجتماعية قومية إنسانية أدخلت الجمعية برنامج الصديق الأمثل ليصبح ثاني برنامج بالجمعية عام 1999 ويهدف برنامج الصديق الأمثل إلى إيجاد حياة أفضل لذوي الاحتياجات الخاصة المعاقين ذهنياً بإتاحة الفرصة لاختلاطهم بالمجتمع وذلك عن طريق إنشاء صداقات ما بين طلبة المدارس والجامعات من جهة والأطفال والشباب ذوي الاحتياجات الخاصة من جهة أخرى لمدة سنة دراسية كاملة. وتقوم هذه الصداقة على الاتصال الهاتفي بين الصديقين –السوي والمعاق- مرة كل أسبوع والتلاقي مرتين كل شهر على الأقل وذلك لدمج تلك الفئة في المجتمع تدريجياً وخلق وعي بهم وبحقهم في حياة طبيعية كغيرهم من الأسوياء، كما يشتمل البرنامج على إقامة "حدث جماعي" مرة كل شهر يضم كل المتطوعين في البرنامج من معاقين وأسوياء لتعزيز الألفة والتعاون بين الجميع وإنماء روح الأسرة الواحدة بينهم و فعلت الجمعية برنامجاً صحياً للاعبين (برنامج صحة اللاعبين) الذي يهدف إلي الكشف الطبي على اللاعبين في مختلف التخصصات وقد سعت الجمعية إلى أن تشارك معها وزارة الصحة بتوفير المستشفيات والأطباء للكشف على اللاعبين . كما قامت الجمعية برعاية مشروع دعم مدارس التربية الفكرية والفصول الملحقة بوزاره التربية والتعليم من خلال تقديم وتوفير الدعم والأنشطة الرياضية والإجتماعية لتحقيق مستوي أفضل من الرعاية لهؤلاء الأبناء وأيضا دمجهم في المجتمع بصور تعود بالنفع عليهم وعلي المجتمع .

 
 


تصميم وتطوير : محمد أحمد القوصي